سـ ـهـ ـران و يـ ـ ـاك

مرحـ ـبـ ـا بـ ـكـ ـم في مـنـتـد يـات سـ ـهـ ـران الشبابية welcome to sahran
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 طب الأعشاب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
medo4r81
عضو فعال
عضو فعال
avatar

عدد الرسائل : 1367
العمر : 28
العمل/الترفيه : طالب بكلية التربية الرياضية / لاعب كونغفو
تاريخ التسجيل : 16/05/2008

مُساهمةموضوع: طب الأعشاب   الثلاثاء مايو 27, 2008 9:08 pm

طب الأعشاب
(Herbal Medicine)


* طب الأعشاب:
- من أكثر فروع الطب البديل استخداماً هو طب الأعشاب أو الطب العشبى، فتتعدد أنواع الأعشاب واستخداماتها وأغراضها فتوجد أعشاب تخص:
- الحالات الطبية المرضية.
- صحة الطفل.
- صحة الرجل.
- صحة المرأة.
- التقدم فى السن.
- بالإضافة إلى المصادر العشبية المتنوعة.
يلجأ المتخصصون فى طب الأعشاب إلى استخدام كل جزء فى النبات: الأوراق - السيقان - الزهرة - الجذور لعلاج الأمراض أو تخفيفها أو حتى تجنب الإصابة بها، وجميع العلاجات العشبية هى علاجات خاضعة للتجربة المعملية والأبحاث.
- ويستخدم البعض منها فى تركيبات الأدوية والعقاقير الطبية التى تباع فى الصيدليات ومنها:
- عقار مضاد للأورام (Vincristine).
- منظم لضربات القلب (Digitalis).
- موسع للشعب الهوائية (Ephedrine).
فكل هذه العقاقير تم اكتشافها فى الأصل من التجارب على الأبحاث.
يوجد على سطح الكرة الأرضية أكثر من 750.000 نبات والقليل منها فقط تم إجراء الأبحاث عليه ودراستها ودائماً ما يتم التركيز على دراسة مكونات نشطة فى النبات بدلاً من دراسة الخواص الطبية لكل نبات. ونجد أن الطب الطبيعى ليس مثل العقاقير المصنعة فهى تأخذ وقت أطول لكى تأتى بفاعليتها.
* التحضيرات العشبية المختلفة:
توجد الأعشاب فى صور شتى فمنها فى صورتها الخام أو المجفف أو التى توجد على هيئة كبسولات أو أقراص أو فى صورة سائلة، يمكن أن تباع بمفردها أو فى صورة مركبات (أكثر من نوع عشبى). وتعتمد جودة أى نوع من التحضيرات العشبية على جودة العشب الخام الذى صُنعت منه هذه التحضيرات المختلفة.
وتنمو الأعشاب فى صورتين: التى تنمو بفردها أو تزرع بفعل الإنسان، وقد يكون النوع الأول أفضل حيث تكون الأعشاب بعيدة هنا عن تدخل الإنسان وتعرضها للمواد الكيميائية .. فى حين أن النوع الذى يزرعه الإنسان إذا أعطى له اهتمام باستخدام السماد العضوى بعيداً عن استخدام المبيدات الحشرية فسيكون العشب صحياً.
* أما صور التحضيرات العشبية فهى كالآتى:
- الأعشاب فى صورتها الخام.
- الصبغات.
- المستخلصات.
- الكبسولات.
- الأقراص.
- حلوى مشتملة على مادة طبية.
- المراهم.
* الصبغات:
هى تحضيرات عشبية تحتوى على الكحول، حيث يلعب الكحول وظيفة المستخلص للخواص النشطة للعشب وتركيزها. كما أنه يعمل على حفظ الأعشاب وبما أن الصبغات سهل امتصاصها عن طريق الجسم فتحضيرها هى طريقة فعالة لمركبات الأعشاب وتحضيراتها. ويظهر طعم العشب بقوة فى هذا النوع وقد يكون مذاقه غير لذيذ (مر أو لاذع المذاق)، وهناك عامل مهم إذا تم استخدام الأعشاب للأطفال وحيث يوجد بها كحول فمن أجل تخفيف نسبة الكحوليات يضاف إلى الجرعة التى سيأخذها الطفل 1/4 كوب من الماء الساخن جداً وبعد مرور خمس دقائق ستجد تطاير الكحول حتى يبرد ويمكن للطفل تناوله.
* المستخلصات (الخلاصات العشبية):
للحصول على خلاصات من العشب يكون ذلك عن طريق الكحول أو الماء إذا كان يباع فى صورته السائلة وهذه الخلاصات تكون فى صورة مركزة.
* الكابسولات والأقراص:
تحتوى الكابسولات أو الأقراص على مسحوق العشب الخام ولابد من التأكد أنه تم تعبئة الكابسولات بعد 24 ساعة فقط لا أكثر من سحق العشب الخام وهذه الكابسولات أقل فى الفاعلية من الخلاصات العشبية والصبغات.
* الشاى العشبى:
توجد أنواع عديدة من شاى الأعشاب، وعن استخدامه فهو معبأ فى صورة أكياس صغيرة صغيرة تنقع فى الماء المغلى.
* الحلوى المشتملة على مادة طبية:
وهى أعشاب محلاة بطريقة طبيعية تستخدم للأغراض الطبية ومنها مركبات نزلات البرد، ومهدئات السعال، مضادات الاحتقان، ويضاف إليها فيتامين (ج) مع تجنب اختيار الأعشاب المحلاة بالسكر المكرر.
* المراهم والدهانات:
فيوجد المرهم الذى يستخرج من نبات الآذريون يصلح للجروح، أما جيل الصبر فيستخدم للحروق الصغيرة بما فيها حروق الشمس، ويوجد منها الذى يداوى آلام العضلات.
وعند استخدام العلاج العشبى لابد من اتباع التعليمات والتوصيات المرفقة بكل مستحضر عشبى كما الحال فى العقاقير التقليدية الطبية. وإذا كان مذاق العشب قوى يتم تخفيفه ببعض العصير أو الماء، أما فى حالة الكبسولات فيمكن أخذ ملعقة من صوص التفاح معها أو بإذابتها فى عصير فاكهة حلو. بالنسبة للأطفال الكبار يمكن تحلية شاى الأعشاب بالعسل وإذا كان الطفل تحت 18 شهراً غير مسموح له بالعسل حتى لاتظهر عليه أعراض الحساسية والبتولية (نوع من أنواع التسمم الغذائى). أما الطفل الرضيع فيمكن خلطه مع لبن الأم وإعطائه العشب بقطارة أو سرنجة فى فمه، وللأم التى ترضع يمكن أن تأخذ جرعة الكبار والتى تنتقل لصغيرها فى لبن الثدى وتحدث نفس التأثير المباشر لطفلها إذا أرادت أن تعطيه علاج من العشاب.
لابد أن يستخدم الشخص حكمه الذاتى على الأعشاب عند استخدامها كعلاج لأن استجابات الأشخاص تختلف لها لفإذا ظهر طفح، آلام بالمعدة، صداع .. عليك بالتوقف على الفور.
ولا تظهر الآثار الجانبية للأعشاب إذا التزم الشخص بالجرعات الموصوفة له، وتأتى الاضطرابات المتصلة بالأعشاب دائماً من الجرعات الكبيرة أو من استخدام العشب لفترة طويلة من الزمن فمثالاً على ذلك إذا تم استخدام الكاموميل لفترة طويلة يسبب حساسية من عشب الرجيد (Rag weed)، ويسبب العرق سوس ارتفاع ضغط الدم لذا فمهما كان العشب يستخدم مع الأمراض المزمنة التى تتطلب علاج لفترات طويلة من الزمن فمن غير المحبذ الاستمرار على نفس العشب وإنما استخدامه لفترة محدودة أو تناوبه مع غيره من الأعشاب,
* التحضيرات العشبية المختلفة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
medo4r81
عضو فعال
عضو فعال
avatar

عدد الرسائل : 1367
العمر : 28
العمل/الترفيه : طالب بكلية التربية الرياضية / لاعب كونغفو
تاريخ التسجيل : 16/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: طب الأعشاب   الثلاثاء مايو 27, 2008 9:16 pm

* الأعشاب الطبية الأكثر شيوعاً فى الاستخدام وفوائدها:

العشبالاستخدام الطبىالجزء المستخدم فى العشبصورة العشب الطبيةالآثار الجانبيةالملاحظات
فصِفصِهيحتوى على الفلوريد الطبيعى الذى يمنع تسوس الأسنانالأوراقصبغة - شاى - كبسولات
الصبريستخدم موضعياً: مخفف للألم - للحروق - للحلمة الملتهبة - لهرش الجدرى.
للاستخدام الداخلى: التهابات المعدة - الامساك
لب الثمرة من داخل الأوراقسائل يوضع موضعياً على المنطقة المصابة أو يؤخذ داخلياً ممتاز لإفراز لبن الثدى
الأرقطيونمنقى للدم - مساعد فى علاج حب الشباب الجذورصبغة - شاى -كبسولات - جذور طازجة مطهية - توسيع حدقة العين- جفاف الفميستخدم مع غيره من الأعشاب، يحذر الاستخدام فى حالة الحرارة أو وجود علامات العدوى الحادة
الآذريونمفيد للقطع والحروق والبثرات - يزيد من سرعة التئام الانسجةالزهرةلوسيون - كريم -صبغة يدهن موضعياً على المناطق المصابة يمنع الاستخدام لأكثر من أسبوعين متتاليين: التناوب أسبوعان من الاستخدام وأسبوعان من التوقف
الخروبيساعد على التخفيف من الإسهال أو منعهالقرنة -البزوريخلط مسحوق الخروب مع الماء ويتم شربه
الكاموميلمخفف لالام المعدة - مساعد على التسنين - يساعد على الاسترخاء والتحفيز على النومالزهرةصبغة - شاى - كبسولات - حمامحساسية للأشخاص التى تعانى من الحساسية
الشبثمخفف لآلام المغص والغازاتالأوراقشاى - فى الحساء - مع الخضراوات لا تعطيه للشخص الذى لديه حساسية من عشب "الرجيد"
الشمرمساعد فى المغص وآلام المعدةالبزورشاى - كبسولاتالجرعات الكبيرة منها تسبب تهيج للجلد - الغثيان - القئغير محبذ استخدامه لفترة طويلة من الزمن من خمسة أيام لأسبوع فى المرة الواحدة ثم التوقف أسبوع وهكذا
الحلبةطارد للبلغم - مساعد فى احتقان الحنجرة والصدرالبزورشاى -كبسولات لا تستخدم خلال فترة الحمل
الكتانملطف للجهاز الهضمى - يعالج الإمساكالبزورشاى - كبسولات - زيتاستثارة - التنفس السريعيسبب رائحة للجسم غير مالوفة ولكن لفترة مؤقتة وتختفى
الثوم مضاد حيوي - مضاد للتعفنفصوصطازجاً - كبسولات -سائلانتفاخ - اضطرابات بالمعدة - التهابات جلديةالفصوص آمن عندما تطهى لكن الأرواق سامة، وعندما تتناوله الأم التر ترضع فهو يفيد طفلها إذا كان يعانى من الإمساك
الزنجبيليساعد فى الهضم - يخفف من الاحتقان - يحفز على إفراز العرق - يخفف من آلام العضلات - يخفف من الحمىالجذورصبغة - شاى - حمام أو زيت لآلام العضلاتالإسهال - الغثيانيستخدم طازجاً، أو الكبسولات بدون رائحة سائغة أكثر للأطفال
العرق سوسمفيد للجهاز التنفسى -يزيد الطاقةالجذورصبغة - شاى - كبسولاتارتفاع ضغط الدم إذا تم الاستخدام لفترة طويلة من الزمنيستخدم بحرص أثناء الحمل، لا يؤخذ أكثر من أسبوع لعشرة أيام
الباباىيساعد فى الهضم - يخفف من عسر الهضم والغازاتفاكهة - أوراقثمرة الفاكهة تؤكل طازجة - الأوراق فى الشاىحرقان فم المعدةتستخدم البزور فى آسيا للقضاء على الطفيليات
البقدونسمدر للبول - يساعد فى علاج عدوى المثانةأوراقشاى - كبسولاتدوار - صداع - سخونة - غثيان - قىء - هرشيستخدم بحرص مع الحمل، الكميات الزائدة منه توقف إفراز اللبن للأم التى ترضع
النعناعيساعد فى الهضم - يخفف من أعراض الغثيان - يخفف من حرقان فم المعدة والغازات والإسهالأوراقصبغة - شاى - كبسولاتالجرعات الزائدة تؤدى إلى تهيج المعدة وبرودة الجسد
الروزمارىيزيد من نشاط الدورة الدموية - يعالج نزلات البرد والصداع واحتقان الحنجرة - مضاد للتشنجاتأوراقشاى - أو يضاف للحساءالغثيان - الإسهاليمكن ان يستخدم الشاى كدهان موضعى لتقوية فروة الرأس والمساعدة على نمو الشعر
الزعتريخفف من احتقان الرئة - الإسهال - يعالج نقص الشهية - والانتفاخ والمغصأوراقشاى - أو يضاف للحساءالكميات الكبيرة منه تسبب منه إسهاليستخدم كغسول للفم

* تحذيرات:
1- أية عقاقير طبية بما فيها الأعشاب قد تؤدى إلى ظهور الحساسية عند بعض الأشخاص. وقد تظهر أعراض الحساسية بعد أول مرة من أخذ الأعشاب أو بعد عدة مرات ومن أعراض الحساسية التى تظهر: الهرش، التورم، الطفح الجلدى، أو صعوبة فى التنفس.
2- ومن الهام أيضاً قراءة التعليمات الخاصة بالجرعات الصحيحة حتى تتجنب التسمم منها.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
طب الأعشاب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سـ ـهـ ـران و يـ ـ ـاك :: الـبـ ـيـ ـت بــيـ ـتـ ـك :: طبيــ ــب الأســ ــرة :: أعشــ ــاب وطــ ــب بديــ ــل-
انتقل الى: